أمريكا تبحث عن وساطة عمانية للإفراج عن موظفين أمميين ودبلوماسيين باليمن

> "الأيام" غرفة الأخبار:

> ​بحث وزير الخارجية العماني بدر البوسعيدي، مع نظيره الأمريكي أنتوني بلينكن، تطورات الأوضاع في اليمن.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي تلقاه البوسعيدي من بلينكن، الجمعة، وفق بيان صادر عن الخارجية العمانية.

ووفق البيان، "شدد الوزيران على أهمية الاستمرار في دعم جهود تحقيق السلام وإطلاق سراح المحتجزين الأمميين وغيرهم من المدنيين في إطار المساعي الرامية إلى تحقيق التهدئة والحيلولة دون تصعيد وتعقيد الأوضاع في المنطقة".

من جانبها، قالت الخارجية الأمريكية، أن "بلينكن تحدث اليوم مع نظيره العماني السيد بدر البوسعيدي بشأن عمليات الاحتجاز التي نفذها الحوثيون بحق موظفين في الأمم المتحدة وبعثات دبلوماسية ومنظمات غير حكومية. وناقش الوزيران أيضا هجمات الحوثيين المتهورة في البحر الأحمر وخليج عدن، وشدد الوزير بلينكن على أن هذه الأعمال تقوض عملية السلام في اليمن".

وشكر الوزير بلينكن نظيره على الجهود المصممة والمتواصلة التي تبذلها سلطنة عمان لإنهاء النزاع الدائر في اليمن.

وتطرق الوزيران أيضا إلى الجهود القائمة للتوصل إلى وقف إطلاق نار دائم في غزة وضمان الإفراج عن كافة الرهائن وتسهيل زيادة كمية المساعدات الإنسانية إلى مختلف أنحاء القطاع.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى